بجناح دار الآداب

سارة النمس توقع ثالث أعمالها الأدبية “جيم”

وقعت، الكاتبة الشابة سارة النمس، بمعرض الكتاب في طبعته الـ24 التي يسدل ستارها السبت المقبل، روايتها الجديدة “جيم” الصادرة عن منشورات” دار الآداب” اللبنانية، بحضور وجوه ثقافية وقراء على غرار واسيني الأعرج والناقد لمين بحري وأخرين.

وتعدّ “جيم” تعد ثالث نص روائي لها بعد عملين سابقين هما “الحب بنكهة جزائرية” (2012) و”ماء وملح” (الصادرة عن دار الآداب اللبنانية في 2016).

وتتألف الرواية تقريبًا من مئتي صفحة، بدأت كتابتها منذ خمس سنوات ولم تنتهِ من كتابتها سوى في بداية هذا العام (2019.).

وتدور أحداث العمل حول شاب فقير من مدينة الباهية وهران، هذا الشاب لا حظّ له بالهجرة إلى الضفة الأخرى (أوروبا) فيختار الهجرة إلى الصحراء وتحديدا إلى مدينة تمنراست من أجل أن يبدأ حياة جديدة.

ووفي طريقه إلى هناك، إلى تمنراست عاصمة الأهقار، حيث الرمال والجمال، يتعرف على شابة غامضة تأسره بحكاياتها وقصصها الصادمة مع والدها، لكن الفتاة تحول حياة هذا الشاب مع توالي الأيام إلى جحيم، معاناة وألم”.

ووفق سارة النمس تكشف الرواية تفاصيل أخرى عن يوميات الجزائري البسيط وذاكرته المجروحة عن الثورة والحرب الأهلية والحاضرِ بواقعه ومآسيه.

Pin It on Pinterest

Shares
Share This